قص وتسميم بالمواد الكيماوية لـ 20 شجرة زيتون في قرية نحالين بمحافظة بيت لحم

Posted: 30/10/2016

 

  • الانتهاك: تسميم أشجار زيتون معمّرة.
  • الموقع:  واد الحريق- بلدة نحالين / محافظة بيت لحم.
  • التاريخ: 29/10/2016م.
  • الجهة المعتدية: مستعمرو مستعمرة "بيت عين".   
  • الجهة المتضررة: أحمد محمد فنون وأبناءه.

تفاصيل الانتهاك:

أقدم مستعمرو بيت عين صباح السبت 29/10/2016م بقطع أشجار زيتون مثمرة يتجاوز عمرها  20 عاماً في واد الحريق في بلدة نحالين غرب بيت لحم. وأثناء توجه عائلة فنون في ساعات الصباح لقطف الزيتون، إذا بهم فوجئوا بوجود أغصان الزيتون ملقاة على الأرض لما يقارب 20 شجرة زيتون مثمرة ومعمرة، في ارض تقدر مساحتها بـ 4 دونم، وهي محاذية لتجمع "غوش عصيون" الاستعماري.

كما أن عائلة فنون تملك بما يقارب 70 دونم في تلك المنطقة مزروعة بأشجار الزيتون وبعض الأشجار المثمرة، ومن الجدير بالذكر بأن تلك المنطقة الزراعية  تتعرض باستمرار لاعتداءات المستعمرين من هدم للجدران التي بنيت حول الأرض الزراعية وتجريف الأراضي وقلع الأشجار المثمرة على الرغم من وجود أوراق تثبت ملكيتها لعائلة فنون.

هذا وأفاد ماجد غياظة من مجلس نحالين لباحث مركز أبحاث الأراضي بالتالي:

 " تعرضت الأراضي الزراعية في تلك المنطقة إلى هدم للجدران والأسلاك المحيطة بالأراضي والتي تحميها من انجراف التربة في فصل الشتاء، بالإضافة إلى انه خلال السنوات الماضية تم قطع الأشجار من قبل المستعمرين لأكثر من مرة".

 

نبذة عن بلدة نحالين:

تقع قرية نحالين إلى الجنوب الغربي من مدينة بيت لحم وتبعد عنها 10 كم، وتبلغ المساحة الإجمالية للبلدة 18,858 دونم منها 890 دونماً عبارة عن مساحة بناء، ويبلغ عدد سكان قرية نحالين 8805  نسمة بحسب إحصائيات عام 2014م.

صادر الاحتلال من أراضيها مساحة (4,283) دونماً لصالح المستعمرات الإسرائيلية والطرق الالتفافية، حيث صادر لصالح المستعمرات 3,583 دونماً و700 دونماً لصالح الطرق الالتفافية، ويقام على أراضيها 8 مستعمرات إسرائيلية تحاصر أهلها وتمنعهم من التوسع الديمغرافي و/أو أي تنمية طبيعية، والمستعمرات هي: ( بيت عين – تسوريف، مجدال عوز، جبعوت، كفار عتصيون، افرات، بيتار عيليت، روسن تسوريم، ألون شيفوت).     

 

اعداد:

 مركز أبحاث الاراضي – القدس