الاحتلال يصادر مواد بناء من ورشة في واد جحيش ببلدة يطا

Posted: 08/11/2016

 

  • الانتهاك: مصادرة مواد بناء.
  • تاريخ الانتهاك: 7/11/2016م.
  • الموقع: واد جحيش- السموع / محافظة الخليل.
  • الجهة المعتدية: ما تسمى الإدارة المدنية وجيش الاحتلال.
  • الجهة المتضررة: المواطن احمد أبو قبيطة.

التفاصيل:

صادرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بتاريخ 7/11/2016، مواد بناء وعدد يدوية من ورشة لإقامة منشأة زراعية في منطقة " واد جحيش "  جنوب يطا بمحافظة الخليل. وأفاد المواطن المتضرر أحمد محمد خليل أبو قبيطة بأن قوة من جيش الاحتلال برفقة ما يسمى بالإدارة المدنية قد داهمت منطقة العمل حيث يقوم ببناء منشأة زراعية، وحاصرت القوات المكان، وشرع موظفون مرافقون لهم بمصادرة العدد اليدوية ومواد البناء وتحميلها على شاحنة مزودة برافقة كانت برفقتهم. فقد صادرت سلطات الاحتلال المواد التالية:

الرقم

المادة المصادرة

الكمية

التكلفة /شيكل

1

أخشاب للبناء

1 كوب

1200

2

حاوية حديدية " كونتينر"

1

4500

3

صهريج مياه متنقل

1

7000

4

كاميرات مراقبة وملحقاتها

8

5000

5

حديد بناء

1300 كغم

4000

6

دينمو لسحب المياه

1

300

7

برابيج مياه + كهرباء

3 ربطة

600

8

مولد كهربائي

1

4000

9

نايلون

1 لفة

100

10

سلك ربط مجدول

3

150

11

ثلاجة+ طباخ+ ادوات مطبخ

3

5000

12

فرشات وأغطية وتوابعها

10

2000

 

وبعد أن قامت سلطات الاحتلال بمصادرة هذه المواد، سلمت المواطن أبو قبيطة كتابا بعنوان "ضبط سلع" وأخبرته بأنها ستقوم بحجز هذه المواد في معسكر " كفار عتصيون " جنوب بيت لحم.

 

الصور 1+2: محضر " ضبط السلع" الصادر عن سلطات الاحتلال

 

وكانت سلطات الاحتلال قد وجهت بتاريخ ( 25/7/2016) إخطارات بوقف العمل والبناء بحجة البناء دون ترخيص في منشأة زراعية يملكها المواطن أبو قبيطة، وحددت حينها تاريخ ( 17/8/2016) موعدا لتقديم طلب ترخيص واعتراض على هذه الإخطار، وقام أبو قبيطة بإعداد الملف اللازم لذلك، إلا أن سلطات الاحتلال لا زالت تلاحقه لمنعه من الاستمرار ببناء المنشأة الزراعية. للاطلاع على اعتداء الاحتلال السابق على منشأة المواطن أبو قبيطة، مرفق تقرير مركز أبحاث الأراضي (التقرير بالعربية، التقرير بالانجليزية).

 

 

اعداد:

 مركز أبحاث الاراضي – القدس